Ihtirametna

شويّ رومنسي أكتي

Posted in Writings by johnnyhage on August 2, 2012

متل وكأنو… اتهيّالي إنّو سمعت…

بالغلط….إشاعة…

يجوز إنّو تكون صحيحة…

هيدي الإشاعة… بتقول إنّو

دولتنا الكريمة والعريقة والمحترمة….المضروب عراسها….

رح تقطع عنّا الكهربا… كلّياً…24 ع 24…

 

إي هيدا إنجاز…

هيدا إنجاز لازم الإنسان يوقف قدّامو مسبوع…..

ولازم الإنسانيّة أجمعين….تعترف بفظاعتو..

فظيع لأنّو….

 

و….رجعت نتفي أنا بذاكرتي……

راجعت ذاكرتي…

لوقت ما اتفضّل وإجا سعادة فخامة وزير الطاقة واستلم وظيفته…

وبكلّ طاقة وعنفوان…طقنا خبريّة إنّو لبنان رح بصفّي عم بشعشع 24 ع 24

ولزقنا بانويات عالطرقات….لدرجة إنّو هلكنا قدّ ما بظّ فينا الأمل….

 

وكاين عم بعبّي أمل إضافة من رئيس مجلس النوّاب….

بما إنّو هيداك بصدّر أمل برضو…

وتيناتن صارو عم بوزعوا الأمل عالعالم….

ما كنّنش عارفين إنّو رح يجي وقت ويصفّوا عم بربّوا الأمل بروسنا…

 

 

أنا متل وكأنّي ملاحظ…

ما يشابه التغيير بخطاب…سعادتو وفخامتو وجلالته…

من سنة لليوم….

يبدو إنّو صار في سوء تفاهم بمحّل من المحّلات…

ولاقى إستاذنا إنّو التغيير والإصلاح بيبدأ بقطع التيّار الكهربائي….

ونظريّة ناجحة بدّها تكون… لحتّى إجت الحكومة ووافقت عليها ووماشيين الجماعة بتطبييقها….

 

يمكن حكومتنا ودولتنا عم تستعمل هيدا الأسلوب….

لحتّى تخلّي اللّبنانيّي يصيروا أكتر رومانسييبإيّامعن…

ولياليهن لمّن يقضّوها عضوّ الشمعة….

رومانتيك الخبريّة شو بدّك…

 

وشوفو شو رومانتيك الخبريّة إذا نزلو هاللبنانيّة….

عالبلد… بشي سهرة من سهرات بيروت الجميلة والمعتمة…

وولّعو البرلمان…والسرايا…بما فيهن…

وعملو  قبّولتين كبار….

وعزمو الشعب اللّبناني يسهر سهرة من العمر… عضوّ القمر….

ويحتفل بهالمناسبة…اللّي هلّق صارت مناسبة إنّو تصير بقا ….

 

وخدلك عا…رومانتيك يا…بابا….

بسّ يا ريت…يا ريت… إنّو الشعب اللّبناني نتفي رومانسي شويّ أكتر من ما هوّي…..

 

إحترماتنا…

Advertisements

تقبرني ما أهضمك

Posted in Writings by johnnyhage on January 26, 2012

نحنا اللّبنانيّي…..

أيّ…إنّو نحنا يللّي عايشين بلبنان….

أو… إنّو يللّي معنا جنسيّي لبنانيّة….

مهضومين….

 

يمكن جنسيّتنا أو جنسنا…

فيهن كم جينة هضمنة…زايدة…

ما بتلاقيها بجنسيّات وأجناس تاني….

 

هودي الجينات المهضومة….

 عم بوَلدو أو عم بفَرزو خصلات مهضومة…

كيف يعني؟…

يعني وحدي من الخصلات …كيف بدّي قلّك…

لمّا تجي توقّع ركهوة القهوة…عحدا…

عحضنو مثلاً…

ركوة بإمّها وأبوها….

وتطرطشلوا تيابو أو تيابها…

وتحرقلن شو في تحت الجينس أوالتنّورة….

وتنزعلن نهارن….

وتطعميهن نقزة يمكن من وراها يصير معهن سكّري مثلاً…

وترجع من بعدها…. بكّل بساطة وبكلّ براءة…

تخبّرهن..وتطمّنن إنّو بسيطة “ما صار شي”…وإنّو “هينة”….

 

هيدا كلّو “مهضوم” لأنك…

طيب ما عبّرن للجماعة….

خلّيها تطلع مننّ إنّو “ما صار شي”… مش منّك…

طيب بركي… صار شي….

بركي آخر مرّة وقعت فيها الركوة عحدا… ما صار شي….

لكن هيدي المرة صار شي عويص مثلاً….

ما هيّي الركوة مش كلّ مرّة بتوقع نفس الشي…

“مهضومين”….

وبكلّ حرفيّة بتروح بتلمّ ورقتين كلايناكس ويتجي بدّك تمسّح القهوة عن تيابن…

وبتضّحكلن…وبتفتح موضوع تاني وبتمشي….

مهضوم لأنّك….

 

 

وخود بقا لمّا يجي الحلّاق ويكون عم يحلق للمدام…

وبدل ما يحلقلها…يقوم… و”يحرقلها”….جبينها…

أو يحرقلها شي خصلة من خصلات شعراتها مثلاً…

وبدل ما يقلّها “عفواً مدام ما تواخزيني سوري”….

بيجي بطمّنها إنّو “معليش ما صار شي”….

يحرق دين هالخصلي طيّب….

ولا كيف ما صار شي؟…صار شي….

حرقت دين الخصلة اللّي عندها ياها….

 

مهضومين…

مهضومين لأنّو مناخدن العالم كأشكال وكأحجام وكأعداد وكأرباح….

أكتر من ما مناخدهن كبشر وأفكار وأحاسيس وإحترام….

إلاّ إذا كانو بيقربونا…..

لمّا يصيرو العالم بيقربونا….بيتغيّر الموضوع…

لمّا تصفّي إنت بتقربني….بتصفّي كمان تقبرني….

تقبرني أحاسيسك…وتقبرني أفكارك…وتقبرني ما تزعل…

وتقبرني ما تنوجع….وتقبرني ما أهضمك…

ولمّن يصيروا يقربونا كتير…بيصيروا يقبرونا كتير….

 

 

إحترماتنا…

%d bloggers like this: